أعلن يحيى قلاش نقيب الصحفيين، عن تضامنه مع الزميل عبد الله صلاح مدير مكتب اليوم السابع بأسوان ، وذلك عقب اعتداء ضابط شرطة برتبة عقيد بمديرية أمن أسوان،عليه بالضرب والسبب، أثناء تغطية مهام عمله أمام استاد أسوان، خلال مباراة المنتخب المصرى ونظيره الليبى.

وأضاف قلاش لـ"اليوم السابع"، أنه سيتقدم ببلاغ لوزارة الداخلية و للنائب العام للتحقيق فى الواقعة.
وكان ضابط شرطة برتبة عقيد بمديرية أمن أسوان،قد اعتدى بالضرب والسبب، على مدير مكتب "اليوم السابع" الزميل عبد الله صلاح، أثناء تغطية مهام عمله أمام استاد أسوان، خلال مباراة المنتخب المصرى ونظيره الليبى.

وفوجئ الزميل أمام البوابة رقم 5، بالضابط يدفعه من كتفه، وإلقاء القبض عليه واقتياده إلى مدرعة شرطة، بعد أن طلب منه التوجه إلى بوابة أخرى، مع الاعتداء عليه باللكمات وشل حركته وتوجيه السباب الخادش للحياء.

وسارع الضابط بمصادرة هواتفه المحمولة وبطاقة تحقيق الشخصية، وتصريح الاتحاد المصرى لكرة القدم لمتابعة المباراة، مع كسر ساعته الشخصية.