الشرقية- فتحية الديب

3 أطفال ليس لديهم من حطام الدنيا شيئ، توفي والدهم منذ 6 سنوات، بعد معاناته من مرض في الدم، وتزوجت أمهم، وتركتهم لجدتهم من الأب، لتربيهم، ولا يتقاضون من الدولة سوى 120 جنيها فقط شهريا.

تقول"نجاح محمد دسوقي"  60 سنة  ربة منزل مقيمة مدينة بلبيس بمحافظة الشرقية، أن نجلها الأكبر توفي منذ 6 سنوات، تاركا 3 أطفال" هند السيد" 14 سنة بالصف الثاني الإعدادي، و" محمد"  11 سنة بالصف الخامس الإبتدائي،  و"يوسف" 7 سنوات بالصف الثاني الإبتدائي، والأطفال مقيمين معي في منزل العائلة، حيث أن والدتهم تزوجت بعد وفاة والدهم وتركتهم لي.

وتضيف" نجاح" زوجي رجل مسن، وليس لدينا دخل ولا راتب شهري ، سوى معاش زوجي من التضامن الإجتماعي 450 جنيه شهريا، وليس لدينا  سوى فرش لبيع الفاكهة بمدينة بلبيس، وتم إزالته يوم الأربعاء الماضي من قبل شرطة المرافق لأنه بالطريق، وأصبح ليس لدينا دخل سوى راتب زوجي.

وتابعت جدة الأطفال الثلاثة، أنها تتقاضي لهم 120 جنيه شهريا فقط من التضامن الإجتماعي، 40 جنيه لكل واحد منهم، خلال فترة الدراسة فقط، وغير منتظمين، وليس للأطفال أي دخل ثاني، ووالدهم المتوفي كان يعمل معنا علي فرش الفاكهة، ولم يكن موظف أو مؤمن عليه.

وتابعت: أن نجلتها "حنان" رفضت الزواج وتقوم برعاية أطفال شقيقها والقيام علي خدمتهم، وخاصة أن الطفل يوسف يعاني من حالة نفسية ويحتاج علاج شهري، ويتم متابعة حالته عند طبيبة بالقاهرة ويحتاج علاج شهريا ب300 جنيه، كما أن الطفل"محمد" يحتاج شهريا الذهاب إلي دكتور للتخاطب.

وناشدت جدة الأطفال الثلاثة "غادة والي" وزيرة التضامن الإجتماعي، ببحث حالة الأطفال، وعمل معاش ثابت لهم لكي تتمكن من توفير كافة متطلباتهم من علاج وملبس وشراب، وخاصة أن 2 منهم يحتاجا إلي رعاية خاصة وتوفير العلاج شهريا.

للتواصل مع الحالة علي الرقم 01284433204

الطفل-محمد
الطفل-محمد

الطفل-محمد2
الطفل-محمد2

تقرير-طبي-للطفل-يوسف
تقرير-طبي-للطفل-يوسف

شهادة-ميلاد-هند
شهادة-ميلاد-هند