كتب محمود راغب

قدمت  الباحثة سمر صبرى صادق المدرس المساعد بقسم علوم الإتصال و الإعلام بكلية الأداب جامعة عين شمس رسالة دكتوراة بعنوان "المسئولية الاجتماعية و الأخلاقية لبرامج الكاميرا الخفية و علاقتها بإدراك الجمهور المصرى للقيم التى تعكسها"  ، حيث حصلت خلال مناقشتها على درجة الامتياز مع مرتبة الشرف و توصية بتبادلها مع الجامعات الاخرى .

وخلال عرض الرسالة  أكدت لجنة المناقشة على أهمية الرسالة كونها كسرت تقاليد الموضوعات المقدمة في الرسائل البحثية والتى أغلبها يدور حول الطابع الإخبارى و السياسى للمواد المقدمة بوسائل الإعلام ، حيث اتجهت الباحثة في رسالتها إلى تناول موضوع يقع فى القالب الترفيهى فى الإعلام المرئى ، وقياس مدى تأثيره على سلوك الفرد  .

كما تناولت الباحثة خلال رسالتها بالدراسة و التحليل الآثار التى تخلفها برامج "الكاميرا الخفية" على المتلقى و مدى تأثير هذه البرامج على المجتمع .

و تناولت الدراسة شكلين مختلفين من برامج الكاميرا الخفية هما: برنامج "رامز بيلعب بالنار" بوصفه برنامج مقالب، وبرنامج "الصدمة" بوصفه برنامج تجارب اجتماعية، وذلك لقياس مدى التزام صناع هذه البرامج بمسئوليتهم تجاه المجتمع من خلال ما يمررونه فى برامجهم من قيم وسلوكيات قد تؤثر فى البناء الأخلاقى والقيمى المشاهدين.

وتمثلت أبرز نتائج الدراسة في أن الاعتماد على مقدم برامج محبب للجماهير يعد من أبرز دوافع التعرض لبرامج الكاميرا الخفية بغض النظر عن فكرة البرنامج مهما كانت مبتكرة، فضلا عن إمكانية استثمار برامج الكاميرا الخفية بوصفها بيئة للتعلم الاجتماعى تؤثر في أخلاقيات وسلوكيات المشاهدين.

جدير بالذكر أن لجنة المناقشة ضمت كلًا من: الدكتورة هبة السمرى وكيل كلية الإعلام لشئون الدراسات العليا و البحوث بجامعة القاهرة رئيسًا ومناقشا  ، والدكتورة هبة شاهين رئيس قسم علوم الاتصال و الإعلام  بجامعة عين شمس و مدير المركز الإعلامى للجامعة وعضو الهيئة الوطنية للإعلام مشرفًا رئيسيا، والدكتورة دينا يحيى الأستاذ بقسم علوم الاتصال والإعلام بجامعة عين شمس مناقشا ، والدكتورة سلوى سليمان الأستاذ المساعد بالقسم مشرفاً مشاركا.