«الشريف»: احتساب إقرار التأييد وفقا لمحل الإقامة بـ«الرقم القومى» وليس بعنوان مكتب التوثيق
ومصدر قضائى: مواعيد استثنائية لمكاتب شمال سيناء
بدأت مكاتب الشهر العقارى والتوثيق، اليوم السبت، تنفيذ قرار وزارة العدل باستقبال الوافدين الراغبين فى تحرير إقرارات التأييد لمرشحى الرئاسة.

وقال المستشار محمود الشريف، المتحدث الرسمى باسم الهيئة الوطنية للانتخابات، إن إقرارات الوافدين الخاصة بمرشحى الانتخابات الرئاسية سيتم احتسابها وفقا لمحل إقامة الوافد الثابت فى بطاقة الرقم القومى وليس وفقا لعنوان مكتب الشهر العقارى والتوثيق.

وقال أشرف فليفل، عضو مجلس إدارة نادى أعضاء الشهر العقارى، إنه منذ فتح الباب أمام المواطنين لتحرير إقرارات التأييد الرئاسى واقتصر تحرير كل مجموعة من مكاتب كل محافظة على المقيمين بها دون الوافدين.

وأضاف أنه على سبيل المثال فالمواطن المدون فى بطاقة الرقم القومى محل إقامته فى محافظة القاهرة وتصادف وجوده فى محافظة أخرى لظروف عمله طوال أيام الفترة المخصصة لإقرارات التأييد، فلا يجوز له التوجه إلى أى مكتب للشهر العقارى فى المحافظة التى يعمل فيها لتحرير الإقرار.

وأوضح أنه كان على ذلك المواطن حل من اثنين الأول هو أن يتوجه إلى محافظة القاهرة محل إقامته المدون فى بطاقة الرقم القومى لتحرير إقرار التأييد فى مكتب توثيق بالقاهرة أو التوجه إلى المحكمة الابتدائية فى المحافظة التى يعمل بها حيث يوجد بها لجنة خاصة بقاعدة بيانات الناخبين، لكن القرار الجديد لغى كل ذلك.

وقال عمرو سيد بخيت، رئيس مكتب حى الأسمرات بالقاهرة، إنه تلقى إشارة وزارة العدل قبل دقائق من نهاية العمل يوم الجمعة، وأن المكتب ظل يعمل بقرار عدم استقبال الوافدين لمدة 4 أيام.

وأضاف «بخيت»، أن مكتب الأسمرات وباقى مكاتب التوثيق على مستوى الجمهورية بدأت استقبال الوافدين اعتبارا من اليوم السبت، وذلك للتسهيل عليهم، خاصة أن معظم المحافظات لا يوجد بها سوى محكمة ابتدائية واحدة مقابل 15 مكتب للشهر العقارى فى كل محافظة.

وقال مصدر قضائى، إن وزارة العدل حددت مواعيدا استثنائية لمحافظة شمال سيناء، حيث إن جميع المكاتب فى مختلف محافظات الجمهورية تعمل يوميا من التاسعة صباحا حتى السادسة مساء فيما عدا مكاتب شمال سيناء فإنها تعمل من التاسعة صباحا حتى الرابعة عصرا.