نظمت جمعية الإيمان القبطية، بمنطقة شارع الحكمة التابع لحى أول طنطا، بمحافظة الغربية احتفالاً بأعضاء مجلس النواب عن طنطا "الفردى والقائمة"، بحضور القمص صليب كبيش رئيس مجلس الإدارة، وراعى كنيسة الملاك بمدينة طنطا، وعبد الله إبراهيم عبد الله أمين الجمعية، ومنسق عام الدين المسيحى بالغربية.

وحضر الحفل أعضاء مجلس النواب عن مدينة طنطا "فردى وقائمة" وهم كلاً من اللواء سعيد طعيمة، والإعلامى جلال عوارة، والبرلمانى عبد المنعم العلمى، والدكتور عبد الهادى القصبى، والدكتورة هالة صبحى مستكلى، والنائبة مرفت اليكسان مطر، وحشد من أبناء الدائرة.

وقال القمص صليب كبيش رئيس الجمعية خلال الاحتفال، أن "هذا الجمع يدل على الارتباط والمحبة بين قطبى الأمة المصرية، ووجود 6 من نواب دائرة مدينة طنطا، دلالة على الحب والترابط بين المسلمين والأقباط، وهو عنوان الجمعية، التى سميت الإيمان القبطية المصرية، فالوطن لا يعرف دين ولا عقيدة ولكنه يعرف الانتماء والولاء والمحبة".

وأكد عبد الله إبراهيم عبد الله أمين الجمعية، ومنسق عام الدين المسيحى بالغربية، أن "محبة الناس واجبة، والبشر كلهم أقرباء بعضهم لبعض كلهم أبناء ادم وحواء خلقهم الله من هذين الأبوين ليكونوا جميعا أسرة واحدة تربطهم رابطة الدم ورابطة الحب، وأن عدم المحبة بين البشر هو أمر غير طبيعى وفي نفس الوقت لا يتفق مع الصالح العام كما لا يتفق مع مشيئة الله ولا مع وصاياه، موضحاً أن المحبة الحقيقية أوضح من الشمس وأجلى من النور وأسرع من الضوء وأقوى من الذرة، وتحول المجرم إلى قديس والوحش إلى حمل وديع".

جمعية قبطية (1)

جمعية قبطية (2)