أثار الاشتباه فى جسم غريب بشارع 26 يوليو بوسط البلد، حالة من الذعر للمواطنين، حيث تم إبلاغ غرفة الحماية المدنية بالقاهرة والتى دفعت بخبراء مفرقعات وبصحبتهم أجهزة كشفية وكلب مفرقعات، وبالفحص تبين انها حقيبة متروكة وبتفتيشها لم يتم العثور على أى شيء.

تلقت غرفة عمليات الحماية المدنية بالقاهرة بلاغا من غرفة النجدة، بالاشتباه فى جسم غريب بوسط البلد، وأمر اللواء جمال حلاوه مساعد الوزير بالدفع بخبراء المفرقعات بإجراء عمليات الفحص والتفتيش بواسطة الكلاب وتبين سلبية البلاغ.