قال الدكتور مجدى عاشور المستشار العلمى لمفتى الجمهورية، إن الغرض من خطبة الجمعة هى كيفية تعلم التعامل مع الله، وأيضاً كيفية التعامل مع الخلق جميعاً، مضيفاً "أتمنى فى خطبة الجمعة أن يتم الحديث عن القيم والأخلاق".

وتمنى مستشار مفتى الجمهورية، تخصيص الحديث فى كل "جمعة" عن قيمة كالصدق أو الوفاء أو الحب أو الرحمة أو الأمانة، أو اتقان العمل، بحيث يعلم الخطيب الناس فائدة تلك القيمة، وكيف نتربى عليها، لأن هناك تراجعا ملحوظا فى تطبيق الأخلاق.

وطالب الدكتور مجدى عاشور، بإطلاق مبادرة للأخلاق فى خطب الجمعة بحيث يتعلم الناس كيف يعيشون متصافحين ومتراحمين مع بعضهم البعض، كى تنقى نفوسنا وتنطلق فى الحياة لتبنيها وتعمرها بالخلق الكريم.

وحول الكتابة على "شاهد القبر" قال إن الكتابة لمعرفة القبر لا شىء فيها، لاسيما كتابة الآيات القرآنية جائزة، شريطة أن يكون هناك حفاظ على الآيات المكتوبة وتكتب فى مكان عال.

وعن تناول الأدوية التى بها مخدر، أوضح مستشار مفتى الجمهورية فى تصريحات إعلامية، أنه لا شىء فيها ما دام وصفها الطبيب للمريض.