الإسماعيلية- جمال حراجى

تفقد اللواء يس طاهر محافظ الإسماعيلية، أعمال التوسعات والتطوير بمحطة الشباب الغازية العملاقة لإنتاج الكهرباء بمركز ومدينة القصاصين الجديدة والتى تستهدف رفع القدرة الإنتاجية للمحطة من 1000 ميجاوات الى 1500 ميجاوات باستخدام أحدث وسائل تكنولوجيا إنتاج الطاقة الكهربائية النظيفة والصديقة للبيئة دون استخدام أى شكل من أشكال الوقود والإستفادة من العادم الناتج من الوحدة الغازية باستخدام البخار واستعادة الطاقة من البخار، وذلك من خلال تحويلها إلى محطة ذات الدورة المركبة، وإضافة إنتاج 500 ميجاوات من الطاقة الكهربائية للمحطة والتى تبلغ جملة تكلفتها الإستثمارية 580 مليون دولار ممولة من خلال المنح والقروض الأوروبية والمنتظر الانتهاء من تنفيذ المشروع بالكامل خلال تلك الفترة.

رافقه المحافظ خلال الجولة عمر إدريس رئيس مركز ومدينة القصاصين الجديدة والمهندس أحمد الحسينى رئيس مجلس ادارة شركة شرق الدلتا لإنتاج الكهرباء والمهندس على حسن رئيس قطاع الشركة والمهندس علاء الخميسى المدير التنفيذى للشئون الفنية والمهندس سامى على مدير المشروع وعدد كبير من مسئولى الشركة والمهندسين والعاملين .

وفى بداية الزيارة أستمع المحافظ الى شرح تفصيلى وعرض فيلم مصورعن أقسام ومكونات ومراحل تنفيذ مشروع تطوير المحطة والتى كانت تعمل بنظام الدورة البسيطة منذ عام 1982  من خلال 3  وحدات غازية تم تدعيمها فى عام 2011 بإنشاء 8 وحدات فقط وتنتج 1000 ميجاوات وبعد التطوير وإدخال نظم تكنولوجيا الدورة المركبة التى تعمل دونما استخدام الوقود، وستزاد القدرة الانتاجية الى 1500 ميجاوات من خلال استخدام نظام مكثف التبريد بالهواء الذي يتم تنفيذه لأول مر ة فى مصر ومنطقة الشرق الأوسط . 

ثم قام المحافظ ومرافقيه من القيادات بجولة داخل المحطة تفقد خلالها مكونات وحدات انتاج الطاقة الكهربائية ومراحل التشغيل ونظم التحكم الإلكترونى من خلال غرفة كنترول التشغيل الرئيسى للمحطة .

وفى ختام الزيارة أعرب المحافظ عن بالغ سعادته بوجود هذا الصرح التنموي العملاق على أرض الإسماعيلية  والذي يعد إضافة جديدة لملف الانجازات والمشروعات .