عاد الفريق أول صدقي صبحي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي والوفد المرافق له إلى أرض الوطن، بعد انتهاء زيارته الرسمية إلي العاصمة القبرصية نقوسيا، تلبيه لدعوة من السيد كرسيتفروس فوكايدس وزير الدفاع القبرصي، حيث أجريت مراسم استقبال رسمية واستعرض حرس الشرف وعزفت الموسيقي العسكرية السلام الوطني لكلا البلدين بمقر قيادة الحرس الوطني القبرصي.

وعقب المراسم أجرى الجانبان جلسة مباحثات تركزت حول استعراض التهديدات التي تشهدها المنطقة وسبل مواجهتها وتطوير التعاون العسكري بين البلدين، واختتمت المباحثات بتوقيع بروتوكول للتعاون في مجال البحث والإنقاذ.

كما استقبل السيد نيكوس أناستسيادس رئيس جمهورية قبرص الفريق أول صدقي صبحي حيث أكد الجانبان عمق العلاقات القبرصية المصرية والتأكيد على تطويرها في كافة المجالات خاصة في مجال التعاون العسكري والأمني، بما يتواكب مع رؤيتي قيادة البلدين في ضوء زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية لجمهورية قبرص في نوفمبر الماضي.

كما التقى القائد العام بالسيد سيلوريس ديمتريس رئيس مجلس النواب القبرصى، الذى أشاد بالعلاقات التاريخية التي تجمع بين الشعبين، حيث تناول اللقاء الجهود والمساعي المشتركة لكلا البلدين لتعزيز السلام والأمن في المنطقة، وخلال زيارته قام القائد العام بزيارة مقابر ماكدينو سيتا التاريخية ووضع أكليلا من الزهور علي النصب التذكاري لضحايا حرب عام 1974.

كما قام القائد العام بزيارة إحدى الوحدات المدرعة التابعة للحرس الوطني القبرصي، واستمع إلي شرح تضمن أساليب التدريب التكتيكي وإعداد الفرد المقاتل داخل الوحدات المدرعة، حيث تضمنت الزيارة عرضا للأسلحة الرئيسية والمعدات وتنفيذ بيان عملي بالذخيرة الحية، برز خلاله المستوى المتميز للكفاءة القتالية وتطور أساليب التدريب والتأهيل.

وعلي ضوء الزيارة، شهد اليوم الأخير عقد اجتماع ثلاثي لوزراء دفاع دول قبرص ومصر واليونان، استعرض خلاله التهديدات بمنطقة الشرق الأوسط، خاصة فيما يتعلق بالأزمات والصراعات المسلحة ونشاط الجماعات الإرهابية والمتطرفة وظاهرة الهجرة غير الشرعية، كما أكدوا علي أهمية المصالح المشتركة للدول الثلاث ومطالـب تـأمين استثمـارات الطاقـة وخطوط الملاحة البحرية في شرق المتوسط.

كما اتفق وزراء الدفاع الثلاثة على تطوير التعاون في مجال التدريبات المشتركة بمشاركة قبرص في التدريب المصري اليوناني ميدوزا، فضلا عن تنفيذ تدريبات مشتركة في مجال مكافحة الإرهاب والبحث والإنقاذ وتأمين الأهداف البحرية وبنية الطاقة وخطوط الملاحة.

وتم الاتفاق على تأسيس آلية ثلاثية للتعاون العسكري لزيادة التدريبات المشتركة للدول الثلاث في مجالات الدفاع ونقل وتبادل الخبرات العسكرية والتدريبية في العديد من المجالات.