الإسماعيلية – جمال حراجى

لم تكن تعرف زينب محمد العدوى 31 عاما المقيمة فى عزبة حماد موسى التابعة لمدينة أبوصوير بالإسماعيلية، أن أخر عهدها بالحياه الآمنة والسير على أقدامها هو ذلك اليوم 21 أكتوبرحيث شاء القدر أن تصاب فى حادث أدى إلى بتر رجليها الأثنين، وأصبحت زينب غير قادرة على الحركة تماما لديها ثلاثة أطفال، وأمها سيدة مسنة وهى التى تقوم بالصرف على المنزل، كانت قبل الحادث الأليم تعيش حياتها ببساطة شديدة مثل أى فتاه مصرية فقيرة، تتحايل على ظروف المعيشه ببيع بعض الأشياء الصغيرة فى محل داخل منزلها، لتحصل على قروش قليلة تسد بها رمق أطفالها الثلاثه.

تقول زينب أصبت فى حادث أمام مستشفى الحميات بالقرب من قرية نفيشة التابعة لمركز الإسماعيلية منذ شهرين، ونتج عنه بتر رجلى اليمنى واليسرى حتى الركبة وإجهاض جنين 8 أشهر، وأصبحت عاجزة عن الحركة ولدي ثلاثة أطفال صغار ليس لهم عائل سواى وأمي سيدة مسنة، أقوم برعايتها، وتوفيرالأدويية لها وبعد الحادث اصبحت غير قادرة على العمل والحركة لرعاية أطفالي ووالدتى.

وتضيف زينب ليس لى دخل ثابت ولأعمل فى أى وظيفة وزوجي عامل يومية لذلك قمت بفتح محل صغير داخل المنزل لبيع بعض الحاجات البسيطة لكى تعيننى على الحياه.

وتناشد زينب المسئولين فى الدولة وأهل الخير بالنظر إلى حالتها وتحويلها لأى مستشفى من المستشفيات العسكرية لتركيب أطراف صناعية لها، حتى تستطيع أن تتحرك وتقوم بأي عمل من خلاله تستطيع توفير إحتياجات أسرتها للإستمرار فى رعاية أطفالها الثلاثة ووالدتها.

للتواصل مع زينب العدوى ت/  01091655628

 

زينب العدوى قبل الحادث
زينب العدوى قبل الحادث

 

مع طفلتها
مع طفلتها

 

زينب العدوى بعد الحادث
زينب العدوى بعد الحادث

 

التقرير الطبي بحالة المريضة
التقرير الطبي بحالة المريضة

 

زينب اثناء إجراء عمليات بتر القدمين
زينب اثناء إجراء عمليات بتر القدمين

 

زينب تحكى لليوم السابع
زينب تحكى لليوم السابع

 

زينب العدوى تطلب المساعدة
زينب العدوى تطلب المساعدة

 

زينب العدوى أصيبت ببتر ساقيها
زينب العدوى أصيبت ببتر ساقيها

 

زينب تحكى مأساتها
زينب تحكى مأساتها

 

تنتظر تدخل المسئولين لإنقاذ أسرتها
تنتظر تدخل المسئولين لإنقاذ أسرتها