صرح المستشار أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بأن اجتماع الوزير سامح شكري، اليوم، بمساعدي وزير الخارجية ونوابهم ومديري الإدارات، يأتي في إطار اللقاءات الدورية، من أجل متابعة تقييم الأداء، وضمان تنفيذ توجيهات القيادة السياسية تجاه كافة الملفات، ذات الأولوية للسياسة الخارجية المصرية، وإجراء حوار مفتوح حول موضوعات وقضايا السياسة الخارجية المختلفة.

وأضاف «أبو زيد»، أن وزير الخارجية يحرص على الالتقاء، بصفة دورية مع قيادات الوزارة، من أجل متابعة حجم الإنجاز ونقل أي توجيهات جديدة على مستوى القطاعات المختلفة، مشيرًا إلى أن هذا الاجتماع يأتي في أعقاب تنفيذ أغلب قيادات الوزارة للحركة العامة للنقل للخارج لعام 2017، مما يُكسب هذا اللقاء أهمية خاصة لأنه أول لقاء للوزير بالقيادات الجديدة والشابة.

وتابع «أبو زيد» أن الوزير حرص على الاستماع إلى تقييم قيادات الوزارة تجاه العديد من الموضوعات المرتبطة بتحديات العمل اليومي، وكيفية تطوير أساليب العمل، كما تناولت المناقشات التحديات التي تواجه المنطقة، والتي تفرض على الدبلوماسية المصرية مواصلة تكثيف جهودها على المسرح الدولي؛ حفاظًا على مصالح الوطن العليا.

كما أكد الوزير على ضرورة الاستمرار في تقديم أفضل رعاية ممكنة للمواطنين المصريين في الخارج، باعتبار تلك المهمة من الأولويات الأساسية في عمل الوزارة.