قررت نقابة البيطريين، مقاطعة المنتجات والأدوية الأمريكية، وذلك ردًا على قرار "ترامب"، بشأن الاعتراف بالقدس عاصمة للعدو الصهيوني.

وقال أعضاء النقابة فى بيان رسمي، عرض فى مؤتمر صحافي، "عمت حالة من الاكتئاب جموع الشعب المصري، بعد قرار ترامب، فقد أحزن قلوبنا جميعًا، ونحن ملتزمون بمقاطعة كافة المنتجات الأمريكية، حيوانية أو دوائية، مهما كلف هذا القرار، حتى لو هنعيش على لحم بطننا من غير أكل ولا شرب". وأيد الدكتور جمال شمس، أستاذ صناعات الأدوية البيطرية بجامعة الأسكندرية، قرار المقاطعة، قائلاً: "بالنيابة عن نفسي وعن أقسام الأدوية، في كليات الطب البيطري بجامعات مصر، نؤيد بيان النقابة العامة بمقاطعة ورفض المنتجات الأمريكية من لقاحات، وإضافات أعلاف، وخامات الأعلاف"، مشددًا على أن "فلسطين عربية والقدس عربية".

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أعلن في مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض، الأربعاء الماضي، نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس، والاعتراف بالقدس عاصمة موحدة للاحتلال الإسرائيلي في خطوة نأى سابقيه من زعماء أمريكا عنها. وتسببت تلك الخطوة في موجة غضب عارمة داخل الأراضي الفلسطينية والوطن العربي، منذ الإعلان حتى اليوم.