نفى الدكتور بيلى حطب، مدير عام المكتب الفنى بقطاع حماية الطبيعة بوزارة البيئة، صحة الفيديو الذى تداوله نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعى بشان تمكنهم من الإمساك بالتمساح الثانى بترعة الإسماعيلية بمسطرد.

وأضاف بيلى حطب فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" أن لجنة من الوزارة تواصل عملية رصد ومتابعة ترعة الاسماعيلية بمسطرد للإمساك به والتاكد من خلوها من أى تماسيح أخرى.

جدير بالذكر أن الوزارة سلمت منذ قليل التمساح الأول إلى حديقة الحيوان، للتأكد من صحته وسلامته من أى أمراض معدية قد تصيب التماسيح الأخرى، وفى حال إثبات سلامته سيتم وضعه ببحيرة ناصر بأسوان.

وكانت الوزارة قد تمكنت امس من الإمساك بأحد تمساحى مسطرد اللذين تم رصدهما بترعة الإسماعيلية أسفل كوبرى مسطرد، طوله التمساح نصف متر وعمره حوالى عام.