كشف الدكتور أشرف حاتم أمين المجلس الأعلى للجامعات، أنه خلال شهر فبراير يُطلق المجلس الأعلى للجامعات، ووزارات الاتصالات والصحة والتخطيط مشروع ربط الملفات الطبية لمرضى المستشفيات الجامعية إلكترونيًا، حيث تم الانتهاء من المشروع.

وأوضح، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أنه لأول مرة سيتم تسجيل بيانات المرضى بالمستشفيات الجامعية البالغ عددها 88 مستشفى، ببطاقة الرقم القومى، من خلال شبكة موحدة تتيح الاستفادة منها فى جميع المستشفيات الجامعية، وللمرضى المترددين عليها.

ويتيح النظام الجديد الذى يطبق لأول مرة فى مصر، تسجيل بيانات أى مريض وتاريخه المرضى عبر سيستم موحد على مستوى الجمهورية، بحيث يُستفاد من هذه المعلومات بما يخدم المريض فى حال إجرائه فحوصات فى مكان آخر، ويسهل الإجراءات، ويؤدى إلى توفير الوقت والمال، وعدم تكرار إجراء الفحوصات، ويخدم مهنة الطب، حيث يؤدى إلى مضى العمل بالشكل الصحيح طبيًا داخل المستشفيات الجامعية.

وتخدم المستشفيات الجامعية أكثر من 18 مليون مواطن سنوياً، بنسبة 40% من إجمالى المرضى فى مصر، وتجرى بها أكثر من 60 ألف عملية جراحية سنوياً من العمليات الكبرى.