الفيوم - رباب الجالى

وقف الدكتور هشام الشريف وزير التنمية المحلية والدكتور جمال سامى محافظ الفيوم ومحافظى الجيزة والقليوبية وبنى سويف والمنيا والدكتورة مايا مرسى المقرر العام للمجلس القومى للمرأة دقيقة حداد على أرواح شهداء حادث العريش.

 

وقال وزير التنمية المحلية إن قلوبنا تنزف وعقولنا تعمل وأيدينا ستنتج وجميعا سنحمى هذا البلد، مشيرا إلى أنه تم إجراء عدة اتصالات لاتفاق على عقد اجتماع اليوم أو تأجيله بعد أحداث العريش، وكان الاتفاق على عقده حتى نساهم فى بناء مصر العزيزة التى تبنى وتنتج وسوف نحميها سويا بمساعدة كل القوى وجيشنا القوى وقياداتنا الباسلة التى تتفانى من أجل البناء.

 

وأضاف الوزير "جئنا اليوم لنقول للأجيال القادمة سنبنى وستكملون ما بدأنا".

 

وقال الدكتور جمال سامى محافظ الفيوم إن الأعمال الأرهابية لن تزيدنا إلا إصرارا وقوة على محاربة الإرهاب ولن تزعزع أمن واستقرار مصر.

 

كما طالب وزير التنمية المحلية من أحد الحضور خلال المؤتمر الذى يعقده بالفيوم  ويدعى الدكتور عبد الحميد زايد صاحب مصنع لإنتاج البلح المغلف أن يلقى كلمة نيابة عن الشعب المصرى وسيتم وضعها فى رسالة وتقديمها للرئيس عبد الفتاح السيسى.