حالة شديدة من الحزن و"الجوع" يسيطر على الشعب المصري أو أكثر فئاته بسبب الغلاء الذي أتبع تعويم الجنيه والقرارات الاقتصادية التي أملاها صندوق النقد الدولي على النظام، فالقاءات التلفزيونية ليست بجديدة عندما تعرض حالة آخري من الفقراء بالبلاد، فنحن نراها فى كل مكان حولنا.

فقد عرضت الإعلامية منى عراقي تقرير من قلب الشارع المصري ، مع بعض المواطنين لسؤالهم عن بيع الكبدة المستوردة على أنها طازجة.

وخلال التقرير الذي عرضته "عراقي" في برنامجها "انتباه" المذاع على قناة المحور الفضائية، التقت مع سيدة شكت من حالها والمعيشة، وجهت اليها الاعلامية سؤال: "أخر مرة كلتي لحمة إمتى؟" فردت السيدة باكية: "مش فاكرة".