المنوفية - محمود شاكر

اتشحت قرية قشطوخ التابعة لمركز تلا بمحافظة المنوفية، بالسواد عقب ورود أخبار باستشهاد أحد ابنائها فى الأحداث التى شهدتها مدينة العريش بمحافظة شمال سيناء بمسجد الروضة ببئر العبد بالمدينة، مما أسفر عن استشهاد 235 مواطنا وإصابة 109 آخرين، من بينهم ياسر الشبراخيتى، 40 سنة، مقيم بقرية قشطوخ، وكان يعمل بالعريش مدرسا بمعهد الروضة بالعريش منذ فترة .

وقال وحيد عبدربه، رئيس مركز ومدينة تلا، إن الشهيد كان حسن الخلق بين جميع أهالى القرية، وكان متزوجا ولديه اثنين من الأبناء .

وأشار عبد ربه، إلى أنه جارى الاستعداد لتشييع الجثمان، وتهيئة القرية لاستقبال جثمان الشهيد، والتى من المقرر أن يشهدها العديد من قيادات المحافظة .

كان إرهابيون استهدفوا مواطنين مدنيين بمحيط مسجد فى منطقة غرب العريش، ما أسفر عن سقوط عدد من الشهداء، والمصابين نقلوا للمستشفيات القريبة من مكان الحادث.