شنت الإدارة العامة لمرور القاهرة حملة مرورية مكبرة اليوم الجمعة بميدان التحرير على الدراجات البخارية.

وقام رجال الأمن بتفتيش سيارات النقل وإجبار السائقين على فتحها وتفتيشها من الداخل، يأتى ذلك بالتزامن مع إحياء الذكرى الخامسة ليوم 28 يناير والمعرف إعلاميا بجمعة الغضب.