كتب لؤى على

تنطلق السبت المقبل بالمنظمة العالمية لخريجى الأزهر، أول دورة تنمية بشرية فى تفكيك الفكر المتطرف، التى تنظمها جريدة "الرواق" الصادرة عن المنظمة بيومى 25، 26 من نوفمبر الجارى فى الساعة الثانية ظهرًا إلى الرابعة عصرًا.

 

ويحاضر فى الدورة الباحث محمد محمود حبيب، أول مدرب تنمية بشرية متخصص فى تفكيك الفكر المتطرف، وسيحصل الحاضرين على كتابه الصادر حديثًا باسم "تحليل لغة جسد وشخصية المتطرف" مجانا، وشهادة حضور الدورة.

 

يشارك فى الدورة عدد كبير من أعضاء هيئة تدريس جامعة الأزهر والطلاب من مختلف كليات الجامعة، فضلاً عن وافدين من جنسيات مختلفة وإعلاميين . 

 

وتسعى الدورة إلى تعزيز جهود مكافحة الإرهاب والتطرف بوضع آليات وخطوات وإجراءات عملية وفعالة تتناسب مع خطر الإرهاب المتزايد ،من خلال تنمية الوعى وطرق المواجهة لتضييق الخناق على منابع الإرهاب الفكرية والإيديولوجية. 

 

وتأتى  الدورة فى وقت تتزايد فيه مخاطر العنف والإرهاب والاستقطابات من جانب التنظيمات الإرهابية فى مختلف دول العالم وعلى نطاق واسع وعابر للحدود، حيث باتت تؤرق المجتمعات والحكومات وتعطل جهودها التنموية وتهدد الأمن والاستقرار العالمى.