نور رشوان
نشر فى : الجمعة 29 يناير 2016 - 4:42 م | آخر تحديث : الجمعة 29 يناير 2016 - 4:42 م

قال العميد خالد عكاشة، مدير المركز الوطني للدراسات الأمنية، أن الحادث الإرهابى الذى وقع صباح الجمعة بمدينة العريش، يشير إلى أن البلاد أمام موجة تصعيد إرهابية جديدة، مثل الموجات التي نشهدها دائمًا في المناسبات الوطنية والسياسية».

وأوضح «عكاشة» في مداخلة هاتفية لبرنامج «مباشر من العاصمة»، الذي يعرض على فضائية «أون تي في لايف»، اليوم الجمعة، أنه «عندما يكون هناك دعوات للحشد والتظاهر في أي مناسبة، تلجأ التنظيمات الإرهابية برفع درجة أعمالها لأقصى مدى ممكن، بدليل الأحداث التي شهدتها مصر خلال الأيام الماضية، وخاصة في مدينة العريش».

وأضاف أن «النجاحات الكبيرة والملموسة التي حققتها القوات المسلحة في رفح والشيخ زويد، خلال الفترة الماضية، دفعت العناصر الإرهابية لنقل نشاطها لمدينة العريش، التي كانت تنعم بحالة أمنية مستقرة خلال العامين الماضيين».

يُذكر أنه قد استشهد نقيب وملازم أول، وأصيب خمسة مجندين، في انفجار عبوة ناسفة بجوار مدرسة أحمد عرابي، بدائرة قسم ثاني العريش، صباح اليوم الجمعة.