فى اضطرابات جديدة ومستمرة منذ يومين بمحافظة الإسكندرية، ضربت "نوة المكنسة"، ضرب سواحل الإسكندرية، لليوم الثالث على التوالي، بمصاحبة أمطار خفيفة على أنحاء متفرقة من المدينة الساحلية ورياح جنوبية غربية فيما واصلت الميناء لليوم الثاني غلق أبوابها أمام حركة الملاحة البحرية.

وسادت أجواء شتوية، أنحاء المدينة الساحلية اليوم الأربعاء، خاصة على طريق كورنيش البحر الذي شهد انخفاضًا كبيرًا في درجات الحرارة وارتفاع أمواج البحر.

وقال رضا الغندور، المتحدث الرسمي باسم ميناء الإسكندرية، إن إدارة الحركة بالميناء قررت مواصلة غلق بوغاز ميناءي الإسكندرية والدخيلة، بعد أن سجلت الرصدة الجومائية ارتفاع الموج، وسرعة الرياح عن المعدلات الطبيعية.

وأضاف "الغندور"، أن قرار غلق البوغاز؛ للحفاظ على سلامة الأرواح، والسفن، والأرصفة، والبضائع.