بدأت، منذ قليل، بالقصر الجمهوري بنيقوسيا المباحثات الرسمية بين الرئيس عبدالفتاح السيسي، ونظيره القبرصي نيكوس أنستاسياديس.

وتركز المباحثات على سبل تعزيز العلاقات الثنائية في مختلف المجالات وعدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

وسوف يقوم الرئيس السيسي، اليوم، بزيارة إلى مبنى البرلمان القبرصي؛ حيث سيلتقي رئيس البرلمان ويلقي كلمة.