تداو رواد مواقع التواصل الإجتماعين مقطع فيديو، لسيدة تبحث عن الطعام داخل صناديق القمامة، رغم ادعاءات العسكر أن السيسي سوف "يبنيها"، وفي الواقع يتركز كل ما يقوم به في الهدم والمساهمة في إغراق مصر في الديون وعقد مؤتمرات تتكلف الملايين.
 
المشهد الجديد حدث في أحد أحياء مدينة نصر بالقاهرة، حيث دفع الجوع تلك السيدة إلى البحث عن طعام لأبنائها داخل صناديق القمامة لتجد ما يسد جوع صغارها ويوقف بكاءهم.
 
ورصد مقطع فيديو آخر قيام عجوز خمسينية تسكن وأولادها في بقايا منزل مهدد بالانهيار فى بني سويف. السيدة هي "فوزية محمد عباس" عاملة بالعقد فى إحدى المدارس الحكومية بمدينة ببا، روت في تصريحات صحفية، المأساة التى تعيشها وأسرتها منذ وفاة زوجها منذ أكثر من 12 عامًا، قائلة: "المنزل لا يحتاج إلى وصف فالواقع واضح وضوح الشمس، نعيش حياة أقل ما توصف به بأنها أقل من الحياة غير الآدمية".
 
وأضافت السيدة أن الكثيرين أتوا لها من جمعيات أهلية ومؤسسات خيرية وشاهدوا الواقع على الطبيعة إلا أن أحدا لم يتحرك، مضيفة: "أعيش وبناتي الاثنتين ونجلي المعاق في تلك الغرفة إلى تعلوها غرفة فوقها، بالإضافة إلى شقيق زوجي المعاق الذي يسكن إحدى الغرف المتهالكة الجوانب والسقف داخل المنزل.