أعلنت جماعة ولاية سيناء، في بيان نشر عبر حساب منسوب لها على تويتر، مسؤوليتها عن الانفجار الذي وقع الخميس في مدينة العريش بشمال سيناء واستهدف مدرعة شرطة.

 

كانت الداخلية أعلنت في وقت متأخر الخميس مقتل ضابطين وإصابة خمسة مجندين في انفجار استهدف مدرعة بحوار أحد المدارس في العريش.

 

وقالت الجماعة، في بيانها اليوم الجمعة، إن 8 من عناصر الشرطة سقطوا ما بين قتيل وجريح "إثر تفجير عبوة ناسفة على آلية مصفحة في شارع مجمع المدارس بمدينة العريش".
 

وغيرت جماعة "أنصار بيت المقدس" اسمها إلى جماعة "ولاية سيناء" بعد أن أعلنت في نوفمبر 2014 مبايعة تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" الذي استولى على مساحات واسعة من الأراضي في العراق وسوريا.
 

وأعلنت الجماعة مسؤوليتها عن أغلب الهجمات التي استهدفت قوات الأمن في مصر منذ 2013.

اقرأ أيضأ: