أكد الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الاوقاف، أن الإسلام دين يدعو إلى الإعمار والبناء لا التخريب والهدم، وأن هذه الفئة هي من الداعين إلى الفساد.

وتناول وزير الاوقاف، خلال خطبة الجمعة، بالمسجد الجامع بمدينة سفاجا، واصفًا لأحوال أهل الجنة وأهل النار يوم القيامة، والمشاهد التي يكون عليها يوم القيامة.

وأضاف جمعة، أن الإسلام لم ولن يكون دين قتل أو إسالة للدماء، حتى لو في مواجهة العدو أو الكفار في الحرب، وأن الإسلام  دين قائم على البناء والتعمير والرحمة.