استنكر الإعلامي السعودي علي الظفيري الانفجار الذي استهدف أحد مساجد مدينة الإحساء بالمملكة.

 

وقال في تغريدة عبر حسابه على موقع التدوين المصغر "تويتر": "خالص العزاء للإحساء والوطن، وهذا العمل وما سبقه ما هو إلا إرهاب جبان يستهدف الاستقرار، إدانته وإدانة تأييده أو الموافقة عليه أقل الواجب".

وأفادت وكالات أنباء سعودية بتعرض مسجد للهجوم في محافظة الأحساء، شرقي المملكة، وقال مسؤولون سعوديون إن ثلاثة أشخاص على الأقل قد قتلوا وجرح آخرون، وتحدث شهود عيان عن اندلاع إطلاق للنار وإصابة عدد من الأشخاص.