قال النائب جمال شيحة، رئيس لجنة التعليم بمجلس النواب، إن الجو العام في البرلمان غير راضٍ عن وزارة التعليم، مشيرًا إلى تقديم 46 عضوًا لطلبات إحاطة بشأن التعليم.

وأضاف «شيحة»، في تصريحات لبرنامج «الأخبار»، المذاع عبر فضائية «دي إم سي»، الإثنين، أن قضية المدارس اليابانية إحدى المشاكل الفرعية لعدم رضى البرلمان عن سياسات وزارة التعليم، متابعًا: «أحوال التعليم والمعلمين والمدارس والمناهج والتعليم الفني، واستراتيجية وجودة التعليم، كلها مضوعات لعدم الرضى».

وأشار إلى وجود حالة من الغضب لدى لجنة التعليم بالبرلمان حول إدارة ملف المدارس اليابانية من قبل الوزارة، مضيفًا أن لجنة التعليم دعمت الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، ودعمت خطط التطوير، إلا أنها تريد أن ترى نتائج ملموسة، وخطط قابلة للتنفيذ دون عشوائية أو تخبط، وفق قوله.