عقد المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء اجتماعا اليوم مع نظيره العراقي حيدر العبادي، عقب انتهاء مراسم الاستقبال الرسمية له، بحضور وزيرى البترول، والتجارة والصناعة عن الجانب المصرى، والوفد المرافق لرئيس الوزراء العراقي.

وفى مستهل الاجتماع، رحب المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء بنظيره العراقي حيدر العبادي والوفد المرافق له، مؤكدا على عمق العلاقات التي تربط بين البلدين الشقيقين وعلي موقف مصر الداعم للعراق بشكل كامل.

وأشار رئيس الوزراء إلى أن الإرهاب ظاهرة عالمية تقتضي ضرورة التكاتف للقضاء عليها ومواجهة كافة أشكال الدعم التي تتلقاها تلك الجماعات المتطرفة، مؤكدا أن هناك حاجة لجهد دولى مشترك لاتخاذ إجراءات فعالة لتجفيف منابع التمويل ووقف أى نوع من الدعم الذي يقدم لتلك الجماعات.

كما أبدى رئيس الوزراء تطلعه إلي دعم التعاون القائم مع العراق في كافة المجالات ومن بينها قطاع البترول سواء فيما يتعلق بتبادل الخبرات او الشبكات وخطوط النقل والإمداد.

ومن جانبه، قدم رئيس الوزراء العراقي خالص التعازي للشعب المصرى وأسر ضحايا الحادث الإرهابي الغادر الذي وقع بمنطقة صحراء الواحات، معرباً عن دعم بلاده الكامل لمصر في حربها ضد الإرهاب. 

كما أكد الحرص علي مواصلة التنسيق والتعاون بين البلدين في مختلف المجالات.

وتم خلال الاجتماع الاتفاق علي عقد اجتماع اللجنة التجارية المشتركة تمهيدا لرفع ما تتوصل إليه من نتائج على اللجنة العليا المشتركة بين البلدين والتي من المقرر أن يتم عقد اجتماعاتها قريبا.