وصل جثمان الشهيد أحمد محمود زيد، مجند بالقوات المسلحة بشمال سيناء 21 سنة، الذى لقى مصرعه إثر إنفجار عبوة ناسفة استهدفت مدرعة تابعة للقوات المسلحة بالعريش، إلى مسقط رأسه بقرية ميت عاصم، بمركز منية النصر، بمحافظة الدقهلية.

وتجمع أهالى القرية على مداخل القرية، اليوم، الجمعة، حاملين سعف الجريد والورود، وأمام المسجد الكبير وخارجه، لأداء صلاة الجنازة على الشهيد، مرددين هتافات تطالب بالقصاص للشهيد، وأخرى مناهضة، للإخوان المسلمين، مطالبين بالقضاء على الإرهاب.

يذكر أن مجموعة إرهابية استهدفت سيارة تابعة للقوات المسلحة بعبوة ناسفة بمنطقة العريش، أسفرت عن استشهاد عقيد وثلاثة مجندين وإصابة 13 آخرين.

وكان أهالى بمحافظة الدقهلية، قد شيعوا أمس، أحد جثمان شهداء تفجير مدرعة، بقرية السمايحة مركز بلقاس، بحضور مدير أمن الدقهلية، وعدد من القيادات الأمنية والتنفيذية، فى جنازة عسكرية مهيبة.
وينتظر أهالى قرية منية سمنود بمركز أجا بمحافظة الدقهلية، وصول جثمان الشهيد النقيب محمد عادل السولية، والذى لقى حتفه أثر انفجار عبوة ناسفة بمدرعة بجوار مدرسة أحمد عرابى، دائرة قسم ثانى العريش.

جثمان شهيد الدقهلية (1)

جثمان شهيد الدقهلية (2)

جثمان شهيد الدقهلية (3)