بورسعيد - محمد عزام

أكد عادل اللمعى رئيس غرفة ملاحة بورسعيد، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي وافق على إقامة مشروع محطة تموين للسفن بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس مقرها بورسعيد، بعد رفع الفريق مهاب مميش، رئيس قناة السويس ورئيس الهيئة الاقتصادية لهذا المطلب.

وقال "اللمعى"، فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، إن مقترح إنشاء محطة تموين وخدمات السفن ببورسعيد، طرحته غرفة ملاحة بورسعيد بالمنتدى الاقتصادى الأول الذى نظمه حزب الوفد الأحد الماضى بحضور الفريق مميش، السيد البدروى، رئيس الحزب، هانى سرى الدين، الخبير الاقتصادى، النائب سليمان وهدان، وكيل البرلمان، اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، ولفيف من القيادات التنفيذية ورجال الأعمال، وأداره الإعلامى محمد شردى.

وأوضح رئيس غرفة ملاحة بورسعيد، أن الشركة القائمة على المشروع مصرية ويشارك بها قطاع خاص بشراكة مع هيئة قناة السويس والهيئة الاقتصادية وقطاع من البترول وغرفة ملاحة بورسعيد، وأن الشركة عبارة عن كيان تمويلى ضخم يساهم فى مشروعات استثمارية أخرى بالمنطقة.

وأعرب "اللمعى" عن سعادته وتقديره لموافقة الرئيس على المقترح الذى استمع له الفريق " مميش " خلال المنتدى الاقتصادى، ووعد بعرضه على الرئيس خلال يومين، كما أعرب عن أمله أن يكون المشروع الجديد نواة أولى لشراكة حقيقية لأهالى بورسعيد بالمشروعات الضخمة التى تنفذ على أرض محافظتهم بمنطقة شرق بورسعيد.

وقال إن الفريق مهاب مميش، رئيس الهيئة الاقتصادية، يبذل مجهودات غير عادية لجذب الاستثمارات للمشروع العملاق بالمنطقة، وأنه سيلتقى معه خلال أيام قليلة مقبلة لمناقشة وضع اللبنة الأولى لمشروع محطة تموين السفن بشرق بورسعيد.

وأفاد " اللمعى " أن غرفة ملاحة بورسعيد لا تألو جهدا فى طرح قضايا ومعوقات مجال النقل البحرى بمصر، وتجد مساندة كاملة من الفريق " مميش " وحلول جذرية لكل ما يطرح عليه، بهدف ضبط السوق الملاحى بين جناحيه العام والخاص.