في ظل تقاعس نظام عبدالفتاح السيسي, لحل أزمة سد النهضة , الذي أكد خبراء أنه لن يعود بالخير أبدًا على البلاد وستدخل مصر بسببه في نسب خطيرة من الفقر المائي, أكدت حكومة أثيوبيا, الانتهاء من 62% من أعمال البناء في "سد النهضة" , مشيرًة إلى أن السد سيبدء في العمل وتوليد الطاقة الكهربائية خلال شهور قليلة. 

ونقلت وسائل إعلام عن "دبرصيون جبرميكائيل"مساعد رئيس الوزراء، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الإثيوبي، قولهم أن  السد سيبدأ في توليد الكهرباء قبيل أكتوبر 2018 ,مضيفًا أن أن نسبة الأعمال المتبقية في مشروع السد تبلغ 38%, خلال تصريحات للوكالة الإثيوبية الرسمية للأنباء.

وأكد "جبرميكائيل" , أن عملية توليد الطاقة ستسير جنيًا إلى جنب مع أعمال البناء في السد .

وأكد خبراء أن السد سيعود بالأضرار على مصر, والذي بدورة سيخفض نسبة مصر من مياه النهر, التي تبلغ 55.5 مليار متر مكعب سنويا , ويقدر خبراء أن تُتلف أكثر من 75% من مساحة الأراضي الزراعية المصرية التي يعمل بها ما بين 40 إلى 50 مليون مواطن، حال اكتمال وبدء تشغيل السد.