لست من أنصار إجراء تغيير حكومي 

 

قانون المزايدات والمناقصات على رأس أعمال لجنة الخطة والموازنة

 

هاجم رئيس لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب حسين عيسى الحكومة ووزرائها لعدم تمكنهم من الوصول إلى الشارع ومخاطبته.

 

وطالب عيسى في حوار لـ"مصر العربية" الإعلام بدعم الرئيس عبدالفتاح السيسي طوال المدة التي تسبق الانتخابات الرئاسية المرتقبة.

 

كيف ترى أحوال المواطنين بعد تطبيق برنامج الإصلاح الاقتصادي؟


الناس تواجه موجات عنيفة من غلاء الأسعار نقر بذلك ونحن كنواب بالبرلمان ندرك الضغوط الواقعة على الأسر المصرية، ولكننا لم نتخل عنهم، وسعينا إلى مجموعة خطوات تخفف من آثار برنامج الإصلاح الإقتصادي، وبالفعل قمنا بزيادات غير مسبوقة علي المعاشات، وأسقطنا ديون على الفلاحين، وألغينا ضرائب علي الأراضي والأطيان، ونسعى لمزيد من توصيل الدعم لمستحقيه.


وأعتقد بشكل عام أن هناك العديد من المؤشرات الإيجابية التي يشعر بها الناس، حتى أن هناك ملاحظة شخصية دائما ما أقيس عليها أحوال الناس، ففي شوارع مدينة نصر وميادين وسط البلد كنت دوما ماتجد "عمال" يجلسون علي الأرصفة دون عمل وبحوزتهم معداتهم، ولكن الآن لا أجد هؤلاء الناس، فالجميع يعمل ويستطيع أن يحصل على الأموال، كما أن جهات دولية اقتصادية أشادت بعديد من التحسينات الاقتصادية التي صبت في صالح المواطنين.


كيف تقيم أداء الحكومة؟


ننتظر مثولها أمامنا خلال الفترة المقبلة لعرض ماحققته في الفترة الماضية وماتنوي أن تحققه في الفترة المقبلة، وهناك دعوات لإقالتها أو إحداث تغيير في بعض الحقائب، وأنا شخصيا لست من أنصار إجراء تغيير حكومي، فهناك حالة "سيولة" في تغيير الحكومات منذ ثورة 25 يناير ولا تزالت هناك مشكلات قائمة، ولذلك فتغيير السياسات هو الحل الوحيد، وأعيب على الحكومة الحالية أنه لايوجد بها وزير واحد قادر على مخاطبة الناس وتوصيل إحساس إليهم أنه يشعر بهم وبمشاكلهم.


وأجزم أن المشروعات الحالية التي تجرى الآن لم نكن لنسمع عنها أبدا لولا الرئيس عبدالفتاح السيسي، هو من يتصدر المشهد ويسعى لبث التفاؤل في نفوس الناس، وفي المقابل يقف أمامه الوزراء ويلقون بالأرقام البيانية واللغة الفنية المتخصصة للغاية، ويستوقفهم الرئيس مؤكدا: تحدثوا بلغة يعرفها الناس وتصل إليهم.


ما رأيك في أداء الرئيس السيسي؟ 


يعمل 24 ساعة في اليوم، والإعلام مطالب بدعمه ولانجد من يركز على مايقوم به لصالح البلد، فمن بين كل البرامج والقنوات نادرا مايكون هناك من يتحدث إلى الناس عما استطاع السيسي تحقيقه، وبغض النظر عن مجريات الإنتخابات الرئاسية المقبلة، إلا أن الإعلام مطالب بدعم الرئيس الحالي لحين قدوم موعد الانتخابات القادمة.


ماهي القوانين المطروحة على اللجنة؟


نركز علي قانون هام جدا وهو على رأس أولوياتنا "المناقصات والمزايدات"، وهذا القانون سيكون له أثرملموس في إحكام رقابة الدولة على كافة عمليات الإنفاق العام، وبالتالي تحسين مناخ الاستثمار وتحفيز القطاع الخاص لتكثيف استثماراته، وأن هناك رغبة حكومية من خلال القانون أن تضع حد أقصي لسلطة الإنفاق العام للمستويات الإدارية، والتوسع في تطبيق اللامركزية في القرار، وأن ذلك سييسر على أعمال الجهاز الإداري وتنفيذ الأعمال لباقي الجهات.


ثم يكون شغلنا الشاغل بعد ذلك تطبيق موزانة البرامج والأداء التي طرحناها بديلا عن موازنة البنود الحكومية، ونأمل أن تساهم الموازنة في شكلها الجديد في سد ثغرات الموازنة وأن تحسن من موارد الدولة وتحارب الظواهر السلبية المتعلقة بترهل الأداء وسلبياته في الوزارات الحكومية.