أصيب عامل فى انهيار جزء من عقار بمنطقة محرم بك وسط الإسكندرية. تلقى اللواء نادر جنيدى، مساعد وزير الداخلية لأمن الإسكندرية، إخطارا من مأمور قسم شرطة محرم بك، بسقوط جزء من العقار رقم 10 شارع بن يوسف – منطقة غربال.

وانتقل قيادات المديرية ومأمور وضباط القسم وقوات من إدارة الحماية المدنية بمعداتها، وبالفحص تبين أن العقار مساحته 100متر مربع تقريباً، بناء قديم أسقف خشبية وحوائط حاملة، مكون من طابق أرضى محلات وأربعة طوابق علويه بكل طابق شقة "مشغول بالسكان" يقطنه أربعة أُسر وسقوط سقف حجرة شقة بالطابق الأخير حتى سطح الأرض أثناء قيام بعض العمال بأعمال ترميم بالعقار لصدور قرار ترميم للعقار واحتجاز أحد العمال تحت الأنقاض.

وتمكنت قوات إدارة الحماية المدنية من استخراج "حسن. م. ا" 35 سنة عامل مصابا بكدمات وسحجات بمختلف أنحاء الجسم من تحت الأنقاض، وتم نقله للمستشفى الجامعى للعلاج، وإخطار عمليات المحافظة وحى وسط، وتم وضع الحواجز الحديدية حول العقار لتأمين المارة وتحرر المحضر إدارى قسم شرطة محرم بك.