نظمت نقابة المحامين، اليوم، الثلاثاء، جلسة حلف اليمين القانونية، للأعضاء الجدد بالنادى النهرى بالمعادى، بحضور يحيى التونى، أمين الصندوق بالنقابة العامة، الذى أناب عن سامح عاشور نقيب المحامين ورئيس اتحاد المحامين العرب وبحضور أبو بكر الضوة، الأمين العام المساعد  ومصطفى البنان والسيد نايف ومحمد عبد العظيم كركاب ومحمد الكسار أعضاء مجلس النقابة العامة.

وقدم الحفل أبو بكر الضوة الذى توجه بالشكر للنقيب العام سامح عاشور على سنه حلف اليمين للمحامين ومشاركته فى لجنة الخمسين، التى وضعت الدستور المصرى  فأصبح للمحامين باب فى الدستور خاص بهم .

وشدد الضوة على الالتزام بالمظهر الذى يتمثل بالالتزام بالزى الرسمى للمحامى والجوهر، الذى يتمثل فى التسلح بالعلم والمعرفة، مؤكدا على ضرورة الاشتغال بمهنة المحاماة لتجديد كارنيه النقابة .

ومن جانبه رحب يحيى التونى أمين صندوق النقابة بالمحامين الجدد وأنه سعيد بهم مبلغا لهم تهنئة النقيب العام سامح عاشور.

وشدد التونى على التزام المحامين بالزى الرسمى واللائق موصيا إياهم بالتدريب العملى عند المحامين المعروف عنهم الشرف والأمانة لافتا إلى أنه بدون التدريب العملى لا يستطيع المحامى شق طريقه.


         
وأكد التونى، أن مهنة المحاماة ستظل هى المنبع والتاريخ وأن مصر هى التاريخ وهى مهد الحضارات وأرض الأنبياء، مضيفا بأنها لن تركع للإرهاب وستقود العالم العربى موجها تحيه خاصة للجيش المصرى على جهوده فى دحر الإرهاب .

واختتم التونى حديثه متمنيا للمحامين مزيدا من التقدم والازدهار.

وقال مصطفى البنان عضو العامة إنه بتعليمات من النقيب العام سامح عاشور يتم عمل معارض وبدل وملابس للمحامين مدعمة بأسعار مخفضة من أجل الحفاظ على المظهر العام للمحامين فى المحاكم، مشيرا إلى إقامة دورات قانونية من خلال معاهد المحاماة فى مختلف المحافظات لزيادة الثقافة القانونية العملية للمحامين الجدد .