طباعة
×

أعجبك الموضوع؟ سجّل إعجابك بصفحتنا على فيسبوك لتحصل على المزيد

rasheddddddd..jpg

قرر وزير السياحة يحيى راشد، إلغاء ترخيص شركتين من الشركات المنظمة للحج فى الموسم المنقضى باعتبارهما المسئولتين عن مشكلة حجاج مجلس النواب التى أثيرت فى الفترة الأخيرة، مؤكدا أن الوزارة لن تتهاون فى توقيع الجزاء الرادع على أى شركة خالفت ضوابط الحج.
وناشد وزير السياحة مجلس النواب بالتوصل لمظلة قانونية يتم من خلالها تنفيذ التأشيرات الخاصة أو تأشيرات الفردى فى إطار تنظيمى لضمان سلامة الحجاج وتلافى تكرار هذه المشكلة فى المواسم القادمة.
وقال رئيس بعثة الحج السياحى محمد شعلان: إن البعثة تلقت ١٣٤ شكوى من إجمالى الـ٣٦ ألف حاج، تم حل ٣٤ منها بالتنازل، وجار التحقيق فى الباقى، موضحا أن المشكلة الأساسية كانت الزحام خاصة فى منى، وأن هذا يرجع إلى أن مكان الخيام فى منى محدودة وعدد الحجاج هذا العام زاد بعد إعادة نسبة الـ٢٠٪‏ التى تم توزيعها على الدول الإسلامية بعد انتهاء توسعة الحرم المكى.
وأضاف شعلان، أنه بالنسبة مشكلة حجاج مجلس النواب وبعض الهيئات الأخرى والذين حصلوا على تأشيرات خاصة من خارج حصة الوزارة، فإن الوزارة لا يكون لها دور فى المعاينة أو المتابعة فى هذه الحالة، لأن التأشيرات لها مسار حج مختلف عن الحج السياحى، مشيرا إلى أن الهيئات لجأت للشركات مباشرة دون الرجوع للوزارة، ومع ذلك فى حالة تنفيذ الشركات السياحية تأشيرات الفردى يتم محاسبتها طبقا لتعاقداتها المباشرة معهم.
ولفت شعلان، إلى أن الحجاج الذين تعرضوا للمشاكل، تواصلت معهم البعثة وأعادت تسكينهم، واستضافت بعضهم على نفقتها بناء على تعليمات الوزير، وأن البعثة كانت تستجيب على مدى الساعة لمطالب وشكاوى الحجاج والعمل على حلها.
وأشار إلى أن الوزارة مسئولة عن ٣٦ ألف تأشيرة من حصة مصر الرسمية التى بلغت ٧٨ ألف تأشيرة، مستعرضا الدور الرقابى للوزارة على الشركات السياحية فى جميع مراحل تنفيذ موسم الحج بدءا من وضع الضوابط مرورا بمعاينة أماكن الإقامة والمتابعة المستمرة طوال موسم الحج من خلال اللجان المنتشرة منذ سفر الحاج وحتى عودته إلى أرض الوطن.



احدث اخبار مصر