استنكر جمال عيد، مدير الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، تصريحات المستشار أحمد الزند بشأن الانتقام لقتلى القوات المسلحة.


وكتب عيد تغريدة عبر حسابه الشخصي بموقع التدوين المصغر "تويتر" قال فيها: "أقالوا وزير عدل صرح بأقوال طبقية تمييزية، فجاء وزير عدل يحرض على القتل والمذابح، وليس العدالة، الزند يستحق المحاكمة".

وتمت إقالة وزير العدل السابق محفوظ صابر، بعد تصريحه في لقاء تلفزيوني، أن ابن عامل النظافة لايمكن أن يعمل في السلك القضائي، لأن البيئة التي تربى فيها لا تناسب طبيعة العمل في القضاء.


وأكد المستشار أحمد الزند، وزير العدل أن شهداء القوات المسلحة هم سبب الأمان الذي نعيشه خلال الفترة الحالية، ومع ذلك يخرج من يصفهم بالعسكر.

 

وأضاف خلال حواره، أمس الأربعاء، مع الإعلامي أحمد موسى ببرنامج "على مسئوليتي" على فضائية "صدى البلد": "إن القوات المسلحة تثأر لهؤلاء الشهداء الأبرار وقتلت 40 من "الإرهابيين" في الفترة الأخيرة لكنه لا يكفيه 400 ألف مقابل هؤلاء الشهداء، مشددًا على أن ناره لن تنطفيء حتى يُقتل 10 آلاف مقابل كل فرد في القوات المسلحة.