وصف البرلماني السابق حاتم عزام تصريحات المستشار أحمد الزند وزير العدل التي طالب فيها بمقتل 400 ألف مقابل ضحايا الجيش والشرطة بأنها جرائم ضد الإنسانية.

 

وقال في تغريدة عبر حسابه على موقع التدوين المصغر "تويتر": “تصريحات "مدعي العدل" برغبته في قتل عشرات الآلاف تحريض ضد مجموعة معينة بسبب توجهها السياسي يدخل تحت بند الجرائم ضد الإنسانية وفق القانون الدولي”.

وأكد المستشار أحمد الزند، وزير العدل أن شهداء القوات المسلحة هم سبب الأمان الذي نعيشه خلال الفترة الحالية، ومع ذلك يخرج من يصفهم بالعسكر.

 

وأضاف خلال حوار مع الإعلامي أحمد موسى ببرنامج "على مسئوليتي" على فضائية "صدى البلد": "إن القوات المسلحة تثأر لهؤلاء الشهداء الأبرار وقتلت 40 من "الإرهابيين" في الفترة الأخيرة لكنه لا يكفيه 400 ألف مقابل هؤلاء الشهداء، مشددًا على أن ناره لن تنطفيء حتى يُقتل 10 آلاف مقابل كل فرد في القوات المسلحة.