أقدمت جامعة القاهرة أمس الاثنين، ببدأ التسجيل في الحصول على بكالوريوس التجارة بنظام التعليم المدمج الجديد، الذي جاء بديلًا للتعليم المفتوح بعد إلغاء الأخير، وتحويل الدراسة فيه إلى نظام الساعات المعتمدة.

 

وقال الدكتور السيد تاج الدين المشرف العام على مركز جامعة القاهرة للتعليم المفتوح، إن الدراسة في النظام الجديد ستعتمد على نظام الساعات المعتمدة و بنظام التعليم المدمج بحيث توفر الجامعة لقاءات دورية وجها لوجه.

 

وأضاف تاج الدين، أن الجامعة ستتيح للطلاب في نظام التعليم الجديد محاضرات الكترونية و فصول افتراضية و كتاب مطبوع، وكتاب إلكتروني، فضلًا عن بث مجموعة من المحاضرات عن طريق الوسائط المتعددة والقناة التليفزيونية.

 


في النقاط التالية نوضح طبيعة عمل التعليم المدمج الجديد:

 

1- التعليم المدمج هو عبارة عن نوع تعليم من بعد الـblending learning.

 

2- التعليم المدمج يكون به جزء إلكترونى "على اليوتيوب" ونسبة 25% وجهًا لوجه يمكن أن تتحقق عن طريق الفيديو كونفرنس.

 

3- يتم اعتماد شهادات التعليم المدمج بنفس قواعد اعتماد شهادات التعليم التى وضعها المجلس الأعلى للجامعات.

 

4- ممكن أن تكون الشهادة بكالوريوس أو ليسانس حسب الكلية.

 

5- الكليات تتقدم بطلبات لدخول منظومة التعليم المدمج ويعرض الأمر على اللجنة الفنية.

 

6- تذهب إستراتيجية هذا التعليم للجان القطاع التابعة للمجلس الأعلى للجامعات لدراسة المحتوى العلمى.

 

7- المحتوى الفنى ينظر فيه من خلال المركز القومى للتعليم الإلكترونى المدمج برئاسة الدكتور إسماعيل جمعة.

 

8- اللجنة الفنية تبحث إمكانيات الكليات والجامعات المتقدمة بطلبات لدخول هذه المنظومة الجديدة.

 

 

9- التعليم الإلكترونى مثل ما تقدمه الجامعة العربية المفتوحة والجامعة المصرية للتعليم الإلكترونى.

 

وفي يونيو  2016 قرر المجلس الأعلى للجامعات، إلغاء نظام التعليم المفتوح بشكله القديم.