أسيوط - هيثم البدرى

لقى المتهم بإطلاق النارعلى قوة أمنية تابعة لمركز شرطة أسيوط أثناء ضبطه وإصابة الرائد أحمد عباس معاون مباحث مركز شرطة أسيوط وشرطيين آخرين، بقرية المطيعة الأسبوع الماضى، مصرعه بعد اشتباكات مع قوات الأمن التى داهمت مكان اختبائه بقرية دوينة التابعة لمركز أبوتيج.

 

كانت حملة أمنية مكبرة شنتها مديرية أمن أسيوط على قرية دوينة التابعة لمركز أبوتيج تحت إشراف اللواء جمال شكر مساعد وزيرالداخلية مدير أمن أسيوط واللواء أسعد الذكير مدير مباحث المديرية، بعد أن وردت معلومات تفيد باختباء المتهم لدى أقاربه بالقرية وفور وصول القوات  قام المتهم  بإطلاق النار على القوات وبعد تبادل لإطلاق النيران تمكنت الحملة من تصفية المتهم الرئيسى والقبض على أربعة أشخاص آخرين.

 

كانت حملة أمنية من قوة مباحث مركز أسيوط حاولت القبض على المتهم بقرية المطيعىة على خلفية واقعة قتل شارك فيها إلا أنه اطلق النار على القوة الأمنية، مما أسفر عنه إصابة معاون المباحث وشرطيين آخرين، وتم نقلهم للمستشفى.