قال الدكتور عبد المنعم زمزم، وكيل كلية الحقوق بجامعة القاهرة لشئون التعليم والطلاب، إن عملية الامتحانات مرت بسلام، مؤكدا أن الكلية لم ترصد حالات تسرب امتحانات عبر الواتس آب.

وأضاف زمزم، فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، أنه ولأول مرة من عام 2011، يكون يوم 25 يناير داخل فترة الامتحانات، مؤكدا أن الجامعة كانت تقصد إنهاء الامتحانات قبل هذا اليوم خوفا من حدوث استغلال لتلك الفترة فى الاحتفال بالثورة من أى فصيل سياسى.

وأكد وكيل كلية الحقوق بجامعة القاهرة، أن الكلية ستعلن نتائج الامتحانات تباعا على أن يكون الأسبوع الثالث من فبراير حد أقصى لإعلان كل النتائج، مشيرا إلى أن حالات الغش أقل من العام الماضى وبلغت حوالى 350 حالة، وأن الكلية لم تسلم أى أجهزة مستخدمة فى الغش من قبل الطلبة العرب للأمن الوطنى لعدم وجود أجهزة جديدة وكلها سماعات شديدة الدقة ولكن تم ضبطها من قبل.