وزارة الداخلية

كشف اللواء أبو بكر عبد الكريم، مساعد وزير الداخلية للعلاقات العامة والإعلام، “الداخلية” تكشف تفاصيل اعتداء “أمناء شرطة” لأطباء بالمطرية.

وقال “عبد الكريم” فى مداخلة هاتفية ببرنامج “انفراد” المذاع عبر فضائية “العاصمة”، إن : “أحد الأمناء أصيب إثناء مشاركته فى ضبط أحد المجرمين، ثم توجه إلى مستشفى المطرية للعلاج ويقال أن الأطباء تأخروا فى الفحص والبعض رأى أن الإصابة بسيطة لا تستوجب إجراء جراحة تجميلية، مما نتج عنه مشادة كلامية بين الأطباء والضابط المصاب حتى تطورت لتشابك بالإيدى”.

وأوضح: “ترتب علي هذا اتخاذ الأطباء للإجراءات القانونية وتم تحرير محضر بالواقعة، كما اتخذت الداخلية الإجراءات القانونية الواجبة لتؤكد أنها لا تتستر ولا تحمى أى شخص يخالف القانون ويتعدى على المواطن”.

وتابع: “الواقعة مؤسفة ولو أن الضباط أخطأوا أو تجاوزا فنحن نأسف لهذا التصرف ولكن الاجراءات القانونية والإدارية اتخذت اتفاقاً مع سياسيات وزارة الداخلية”.