عُقد المؤتمر الأول لتطوير المعاهد القومية الذي أقيم بمدراس النصر القومية للغات، اليوم الاثنين.

من جانبه، أشاد الدكتور أحمد الجيوشي، نائب وزير التربيةوالتعليم لشؤون التعليم الفني، بمستوي المدارس القومية ومستوي الخريجين المتميز، موجهًا بضرورة الحفاظ على هذا المستوى المتميز من الأداء في كل عناصر المنظومة.

وتم خلال المؤتمر توقيع بروتوكول بين المعاهد القومية والأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري لمنح العاملين بالأكاديمية وأبنائهم وخريجيها تخفيضات للدراسة بالأكاديمية وللدراسات العليا.

وقالت عزة شعبان، رئيس مجلس إدارة جمعية المعاهد القومية ومدارسها، إنه في إطار رؤية وزارة التربية والتعليم لتحسين أداء مخرجات التعليم تم عقد المؤتمر الأول لتطوير المعاهد القومية، مضيفة أنه لأول مرة يختار مركز التدريب التابع للمعاهد القومية مجموعة من طلاب الصف الثاني الثانوي لتأهيلهم للاختبارات الدولية «بيرلز ـ يبزا ـ تيميز».

جدير بالذكر أنه تقرر إعفاء أبناء شهداء القوات المسلحة والشرطة من اشتراكات مجموعات التقوية وفاءًا لهم، بقرار مجلس إدارة المعاهد القومية.

حضر الاجتماع كلا من الدكتور أحمد الجيوشي، نائب وزير التربية والتعليم للتعليم الفني، والدكتور جمال سليم، نائب رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، والدكتورة إيناس برسوم، مستشار رئيس الأكاديمية، والدكتور أحمد حشيش مدير الإدارة المركزية للتدريب وإعداد القيادات التربوية، والدكتور صلاح غنيم مدير الأكاديمية المهنية للمعلمين، وفريدة مجاهد، مدير مديرية التربية والتعليم بالقاهرة، وعزة شعبان رئيس مجلس إدارة الجمعية العامة للمعاهد القومية وعدد من عمداء بعض الكليات.