قال أمين راضي، أمين عام حزب المؤتمر، إن الاحتفال بالميادين العامة بثورة 25 يناير أو عيد الشرطة سيسمح لجماعات العنف بإرتكاب جرائمهم تحت مظلة التظاهر، مشيرا إلى أن الاحتفال يكون بالعمل الجاد والدفع بعجلة التنمية والحفاظ علي أمن بلادنا القومي.

وأضاف راضي، في بيان للحزب، أن الشعب المصرى هدم المخططات الخارجية لاحداث فوضى بمصر اليوم بعدم نزولهم للشوارع حتى ولو للاحتفال.

 

وحول تصريحات البعض بأن هناك ثورة وستنتصر ، قال أمين عام حزب المؤتمر، " ردنا عليهم أنها أحلام خفافيش الظلام التي تراود مروجيها وتعزف من أجل هدف واحد وهو تفتيت الأمة وهذا لن يحدث لأن الشعب المصري أصبح واع بما فيه الكفاية ويعرف مصلحته جيداً ولن ينخدع بتصريحات محمد البرادعي أو غيره من الذين يسعون ليل نهار لتفتيت الأمة".

اقرأ أيضا: