فنادق شرم الشيخ تطالب الكهرباء بمد أجل سداد الفواتير

 

طالب أصحاب الفنادق بشرم الشيخ شركات الكهرباء بمدن القناة بتأجيل سداد الفواتير الجديدة والخيالية التى أصدرتها الشركة بعد الزيادات التى اقرها مجلس الوزراء مؤخرا لحين تعافى السياحة من أزمة الانحسار السياحى الذى تمر به منذ حادث سقوط الطائرة الروسية فى أكتوبر 2015، وحتى الآن بسبب استمرار حظر السفر من أهم الدول المصدرة للسياحة إلى شرم الشيخ وخاصة روسيا وبريطانيا.
وبلغت المديونيات المستحقة على فنادق جنوب سيناء لشركة كهرباء القناة مايزيد على 550 مليون جنيه، معظمهم لفنادق شرم الشيخ، وذلك من إجمالي المديونيات المستحقة على أصحاب المنشآت السياحية والفندقية فى محافظتى البحر الأحمر وجنوب سيناء والبالغة مليار جنيه.

وتعاني مدينة شرم الشيخ من انخفاض حاد  فى نسبة اشغالات فنادقها التى تراوحت ما بين 15% و25% فى الفنادق التى مازالت تعمل حاليا، بالإضافة إلى إغلاق ما يزيد عن 100 فندق خلال عامين، بسبب استمرار حالة الانحسار السياحى والركود الذى يشهده القطاع السياحى.