نشطاء يردون على واقعة

قامت الدنيا ولم تقعد بسبب إهانة الفنان الشاب أحمد مالك ذو الـ20 عامًا لأفراد الشرطة، بعدما قدم لهم "أوقية ذكرية" كتهئنة في عيد الشرطة.
وأوقفت نقابة المهن التمثيلية، الفنان الشاب، كما تم القبض على شريكه في الفيديو شادي حسين، مراسل برنامج "أبلة فاهيتا".
وأعرب مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي، عن استيائهم الشديد لحجم الهجوم الذي تعرض له "مالك"، مشيرين إلى أن الجانب الآخر -الشرطة- كان لبعضهم أيضًا وقائع إهانة عديدة لمواطنين مصريين، نستعرض أبرزها خلال التقرير التالي


- شرطي يهين سائق تاكسي ويربطه في باب سيارته


أهان أحد ضباط الشرطة، في وقت سابق، سائق تاكسي بالإسكندرية، وقام بربطه في سيارته بحزام الأمان الخاص بها، بحسب فيديو تم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
وظهر السائق في الفيديو، مكبل اليدين ومربوط بسيارة تاكسي، بينما يقف في الجانب الآخر المقابل له سيارة أخرى لـ"شرطي"، بحسب ما وصفه الأشخاص في مقطع الفيديو.

- ضابط يهين فتاة ويجبرها على "خلع" ملابسها داخل القسم


عرضت فضائية "المحور"، خلال إحدى حلقات برنامج "90 دقيقة"، منذ فترة كبيرة، مقطع فيديو يظهر اعتداء ضابط شرطة على فتاة، ويجبرها على "خلع" ملابسها.

وظهرت الفتاة التي أجبرت بالفعل على خلع جزء من ملابسها وهي تبكي وتترجى ضابط الشرطة، ألا يتم تصوير وجهها ولكنه رفض واستمر في تهديدها حتى انقطع تصوير الفيديو.
وبحسب موقع "العربية نت"، قررت نيابة وسط القاهرة فتح التحقيق في أحداث المقطع، كما تقدمت مجموعة المساعدة القانونية لحقوق الإنسان ببلاغ للنائب العام حول هذا الفيديو، وقيد البلاغ برقم 1560 لسنة 2007 عرائض نيابة وسط القاهرة.

- ضابط شرطة في الشيخ زويد يطلب من مواطن "الركوع" له
اعتدى أحد ضباط الشرطة، على مواطن يدعى، حسين محمد حسين، وأطلق عليه النيران، بمنطقة الشيخ زايد، مطالبًا إياه بالركوع له، من أجل العفو عنه.


وقال المواطن، خلال مداخلة هاتفية له ببرنامج "90 دقيقة" على قناة "المحور"، إنه كان متوجهًا لعمله قبل أن تقطع سيارة الضابط الطريق عليه، فذهب إليه ليلومه فانهال عليه بوصلة سباب هستيرية، قائلًا له: "أنا ظابط يالا".

- ضابط يهين مواطن ويهدد بـ"اغتصابه"


قام أحد ضباط الشرطة بقسم "شبرا ثان"، بالاعتداء على المواطن محمد السيد، وهدده بالاغتصاب.
بدأت الواقعة إثر تعرض المواطن لحادث مروري، بعد أن صدمه سائق ميكروباص من الخلف، فقرر أن يحتكم للقانون، وبعد مداولات داخل القسم ارتضى هو وسائق الميكروباص أن يتصالحا، وعندما أوشكا على الخروج من القسم استوقفهما الضابط الملازم أحمد عطا، رافضًا التصالح، وتعدى عليهما بألفاظ خارجة، حسبما ذكر موقع "اليوم السابع" الموالي للانقلاب، الذي أرفق فيديو بالواقعة.
وبعد علم الضابط بأن المواطن قام بتصويره، هاجمه بآلة حادة واختطف الموبايل منه وهدده باغتصابه داخل القفص.

- ضابط شرطة يهين سيدة ذهبت لتقديم شكوى إلى مجلس الوزراء


تداول نشطاء موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" مقطع فيديو يظهر اعتداء مجموعة من الضباط على سيدة في محيط مجلس الوزراء ومحاولة أحدهم كسر ذراعها.
وظهر في الفيديو ضابط وحوله مجموعة من الأمناء والضباط وهو يقوم بلي ذراع مواطنة طلبت تقديم شكوى لمجلس الوزراء، وقام بوضع يدها بين الحاجز الحديدى.

- أمناء شرطة يهينون مواطنًا داخل المترو ويعتدوا عليه بالضرب


تداول مستخدمو موقعي التواصل الاجتماعي "تويتر وفيس بوك"، في وقت سابق، مقطع فيديو يظهر عددًا من أمناء الشرطة، يعتدون بوحشية على أحد المواطنين بمحطة مترو دار السلام.