أكد الفريق أحمد شفيق رئيس الوزراء الأسبق ، على أنه لم يعلن موقف نهائي من انتخابات الرئاسة القادمة المقررة لها عام 2018 حتى الآن .

 

 

وقال شفيق في تصريحات لـ"مصر العربية "عبر الهاتف أن كل ما ينشر بشأن إعلان ترشحه للرئاسة حتى الآن غير دقيق ، مشددا على أن موقفه يتسق تماما مع الموقف المعلن من حزب الحركة الوطنية الذي يترأسه .

 

 

وكان الحزب قد في بيان رسمي صادر عن خالد العوامي المتحدث بأسمه أن " الفريق احمد شفيق مازال لم يتخذ قراراً نهائياً بالترشح لرئاسة الجمهورية وأنه إذا ما قرر خوض الانتخابات سيعلن ذلك بنفسة ومن فوق الأرض المصرية ودون وسطاء وبلا مواربة" ، مضيفا أن "أي معلومات تتداول في هذا الشأن طالما أنها لم تصدر من الفريق شفيق بذاته وعلي لسانه فهي والعدم سواء".

 

 

وحول تأكيد اللواء رؤوف السيد نائب رئيس الحزب بشأن ترشح الفريق  ، أوضح شفيق أن السيد قال إنه "من منطلق الصفات الشخصية فهي تؤكد ترشح الفريق دون أن يتحدث عن قرار من جانبي بذلك ".

 

 

من جانبه أكد السيد ، على أن الحزب في انتظار إعلان الموقف النهائي من جانب شفيق ، قائلا لـ" مصر العربية" ننتظر القرار النهائي له ، وفي حال كان بالترشح بالطبع الحزب جاهز لخوض المعركة معه و سنكون خلفه " ، متابعا " نملك حزب متواجد في جميع المحافظات ويملك مقرات وأفراد فاعلين بأعداد كبيرة يمكنها القيام بهذه المهمة ".

 

 

وحول الموقف من دعم الرئيس عبد الفتاح السيسي لولاية ثانية في حال قرر شفيق عدم الترشح ، أوضح السيد " لن يكون لدينا مانع في ذلك طالما لم يترشح الفريق ".

 

 

وبشأن الوضع الصحي للمرشح الرئاسي الأسبق قال السيد " صحته جيدة للغاية ومن روجوا تراجع صحته لم يجدوا شيء يشوهوه به فاضطروا لهذه الأكاذيب " ، مضيفا " الفريق شفيق قام بعمل مداخلة مع وائل الإبراشي مؤخرا والجميع يستطيع أن يحكم على صحته منها ، إضافة إلى أنه يمارس هوايته بلعب الإسكواش بشكل منتظم "