استجاب المستشار أحمد الزند وزير العدل، اليوم الخميس، لاستغاثة المواطن "مجدى بوب" الذى طلب مقابلته لشرح المآساة التى يتعرض لها نجله بعد حبسه الاحتياطى، حيث التقاه فى مكتبه بديوان عام وزارة العدل.

وأجرى المستشار الزند، عقب الاستماع لشكوى المواطن اتصالاته بالجهات المعنية لاتخاذ ما يلزم من إجراءات قانونية لسرعة الفصل فى القضية، بعدما أكد المواطن أن نجله محبوس بالحبس الاحتياطى رغم صدور حكم بالبراءة، وذلك نتيجة تغيب باقى المتهمين فى القضية.