نور رشوان
نشر فى : الخميس 28 يناير 2016 - 8:24 م | آخر تحديث : الخميس 28 يناير 2016 - 8:24 م

قالت الكاتبة فاطمة ناعوت، إنها في حالة دخولها السجن ستطلب من المسؤولين بنقل مكتبتها داخل محبسها.
وأضافت «ناعوت» عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، مساء الخميس، «من وراء أسوار السجن سأطالب المسؤولين بنقل مكتبتي العامرة بأمهات الكتب ودرر الأدب والفكر والتنوير، ومكتبتي الموسيقية الثرية التي تشمل الموسيقى الروسية والألمانية والعربية».
وتابعت «سأساهم مع زميلاتي السجينات الطيبات في خلق حراك تنويري من الداخل للخارج»، مضيفة: «السجن للجدعان».
يُذكر أن محكمة جنح الخليفة المنعقدة بمجمع محاكم زينهم، برئاسة المستشار محمد الملط، قد قضت، أمس الأول الثلاثاء، بمعاقبة الكاتبة فاطمة ناعوت، بالحبس ثلاثة أعوام وكفالة 20 ألف جنيه، بتهمة إزدراء الدين الإسلامي.

من وراء أسوار السجن سأطالب المسؤولين بنقل مكتبتي العامرة بأمهات الكتب ودرر الأدب والفكر والتنوير ومكتبتي الموسيقية الثري...Posted by Fatima Naoot on Thursday, January 28, 2016