سادت حالة من الحزن، بقرية ميت عاصم التابعة، لمركز منية النصر، محافظة الدقهلية، بعد التعرف على أحد شهداء تفجير حافلة تقل جنود، بقوة مديرية أمن العريش.

وتجمهر عشرات الأهالى أمام القرية، فور سماعهم خبر استشهاد أحمد محمد زايد، مجند بقوات الأمن بشمال سيناء، والذى استشهد فى انفجار عبوة ناسفة فى مدرعة تابعة لقوات الأمن غرب العريش، أسفر عن استشهاد عقيد وثلاثة مجندين وإصابة 13 آخرين. ومن المقرر أن يتم تشيع جثمانه من المسجد الكبير بالقرية، فور وصوله، بحضور عدد من القيادات الأمنية والتنفيذية بمحافظة الدقهلية.

يذكر أن الدقهلية، قد شيعت اليوم أحد شهداء التفجير ذاته، بقرية السمايحة مركز بلقاس، بحضور مدير أمن الدقهلية، وعدد من القيادات الأمنية والتنفيذية، في جنازة عسكرية مهيبة.