أعلن، اليوم الخميس، الدكتور سعد مكي، وكيل وزارة الصحة بالدقهلية، أن نتيجة تحليل المعامل المركزية النهائية للأسماك النافقة التي ظهرت على سطح ترعة الساحل بطلخا، أظهرت أن لحوم الأسماك ليس بها أية سموم أو مواد كيميائية.
وأوضح "مكي"، أن تحليل مياه الترعة أثبت أن بها بعض الملوثات؛ لاحتوائها على نسبة أمونيا ومعادن عالية، ونقص كبير في الأوكسجين، ولكن ليست هي المتسببة في نفوق الأسماك، معللًا ذلك بأنها لو كانت سببًا فكان من المفترض أن تنفق أسماك بكميات أكبر من ذلك.
وأعلن أن سبب نفوق الأسماك، قيام أحد الصيادين بصيد الأسماك بموتور كهربائي، ما أدى إلى صعق الأسماك ونفوقها.